آخر تحديث: 2021/06/12 م. الساعة 11:52
آخر تحديث: 2021/06/12 م. الساعة 11:52

يوم القدس وتلاوة القرآن يتسببان بمعاقبة ضباط كبار في الجيش والداخلية

 

تعرّض ضابطان يعمل احدهما في وزارة الداخلية والاخر في وزارة الدفاع الى العقوبة من قبل الجهات العليا، على خلفية قيام احدهما بتلاوة القرآن الكريم في احدى العتبات المقدسة، وعدم قيام الاخر بمنع مسيرة للحشد احيت مناسبة يوم القدس.
ووقعت الحادثتان في اوقات متقاربة من هذا الاسبوع، وحظيتا بردود افعال واسعة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين وصفوا العقوبات بـ"التعسفية".

وبحسب كتاب صادر من مديرية مكافحة الجريمة المنظمة بتاريخ 3 / 5/ 2021، موجه الى وكالة الوزارة لشؤون الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية فإنه "بناء على امر السيد الوكيل المحترم بتاريخ 3 / 5/2021 تم سحب يد العميد كاوة حسن علي – مدير مكافحة الجريمة المنظمة – المثنى وبالساعة 1410 التحق بمقر المديرية في بغداد".

جاء الاجراء بناء على مخاطبة مديرية مكافحة الجريمة المنظمة (قسم العمليات) بوجود محفل لقراءة القرآن الكريم، في العتبتين الحسينية والعباسية في كربلاء، وان العميد كاوة حسن سيشارك بتلاوة القرآن بالزي العسكري.

ويشغل أبو رغيف منذ أواخر آب 2020، رئاسة لجنة التحقيق في قضايا الفساد والجرائم المهمة، بتوجيه من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي. 

واصدر الكاظمي امراً، في 21 كانون الثاني، بتعيين ابو رغيف وكيلاً لوزير الداخلية لشؤون الاستخبارات والتحقيقات، على خلفية التفجير الانتحاري المزدوج الذي شهدته ساحة الطيران.

 

 

الى ذلك تعرض المقدم الركن مرتضى عبدالحسين شنيار احد ضباط الفرقة العاشرة، المتمركزة في قاطع قضاء الكرمة التابع لمحافظة الانبار الى العقوبة بسبب مسيرة اقامها احد الوية الحشد الشعبي احياء ليوم القدس.

ونصّ قرار المجلس التحقيقي، الذي ينشره "عراقي24"، على ما يلي:

- في يوم 7 / 5 / 2021  قدمت قوة من محافظة بغداد مرورا بسيطرة التحدي بحجم (50) عجلة مدنية مختلفة الانواع تحمل الاعلام العراقية بدون اسلحة تابعة الى لمش 27 حشد شعبي لغرض الاحتفال بيوم القدس العالمي.

- ثبت للسلطة التحقيقية قيام القوة اعلاه بإجراء مسيرة آلية في قضاء الكرمة ضمن قاطع الكرمة بدون موافقة قيادة عمليات الانبار وقيادة الفرقة العاشرة.

- ثبت للسلطة التحقيقية عدم اخذ الموافقات الرسمية على اجراء المسيرة من قبل مقدم لمش 40 المقدم الركن  مرتضى عبدالحسين شنيار.

- قرر المجلس التحقيقي "مقصرية المقدم الركن (مرضى عبدالحسين شنيار) المنسوب الى مقر لمش40وفق المادة (42/اولا) من قانون العقوبات العسكري رقم 19 لسنة 2007 المعدل".

- "عدم مقصرية المقدم الركن محمد عباس مسير المنسوب الى ف 2 لمش 40 وفق المادة (10/رابعا) من قانون

اصول المحاكمات الجزائية العسكري رقم 22 لسنة 2016".

- احالتهم الى المحكمة العسكرية المختصة.

وحمل القرار توقيع اللواء الركن شيرزاد عزيز رشيد قائد الفرقة المشاة العاشرة.

واثار تزامن العقوبتين جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي. اذ وصفها معلقون بأنها "عقوبات تعسفية"، بحق ضباط لم يرتكبوا مخالفة قانونية.

بينما تساءل اخرون عن ملاحقة ضباط بتهمة تلاوة القرآن او عدم منع احدهم مسيرة لنصرة القدس، فيما تتغاضى قيادة القوات المسلحة النظر عن بعض الضباط المتورطين بعمليات فساد، وقضايا لا اخلاقية يتم كشفها بشكل مستمر على مواقع التواصل الاجتماعي.