آخر تحديث: 2021/09/26 م. الساعة 02:03
آخر تحديث: 2021/09/26 م. الساعة 02:03

العراق يوقع مع عدد من المنظمات الدولية مذكرة تفاهم جديدة

وقع العراق، اليوم الثلاثاء، مذكرة تفاهم مع عدد من المنظمات الدولية لإصلاح الحماية الاجتماعية.

 

وذكرت وزارة التخطيط في بيان، ان "العراق وقع مع صندوق الامم المتحدة للطفولة ومنظمة العمل الدولية وبرنامج الاغذية العالمي مذكرة تفاهم لإصلاح الحماية الاجتماعية للمدة (2021-2024 ) وبتمويل من الاتحاد الاوربي والتي تسلط الضوء على موائمة برنامج التعاون مع اولويات اصلاح الحماية الاجتماعية والورقة البيضاء للحكومة العراقية ".

 

وأضافت ان "الاتفاقية وقعها عن الجانب العراقي وكيل وزارة التخطيط ماهر حماد جوهان بالنيابة عن وزير التخطيط، فيما وقعها عن صندوق الامم المتحدة للطفولة شيما سان غوبتا ووقعها عن منظمة العمل الدولية مها قطاع بينما وقعها عن برنامج الأغذية العالمي علي رضا قريشي ".

 

وقال وكيل الوزارة ماهر حماد بحسب البيان ان "مذكرة التفاهم الخاصة ببرنامج الحماية الاجتماعية ستعزز الاستجابة الفاعلة لكوفيد _19 وتسريع الإصلاح من خلال امتداد آثارها الايجابية الى مفاصل العمل في برامج الحماية الاجتماعية التي تحسن اوضاع الفئات الهشة".

 

 وأضاف ان "الحكومة العراقية مهتمة بتعزيز نظام الحماية الاجتماعية سوء بما يتعلق ببرامج وزارة العمل وهيئة الحماية الاجتماعية او في تحسين وحوكمة نظام البطاقة التموينية التي تديره وزارة التجارة او من خلال سلسلة برامج التخفيف من الفقر في وزارة التخطيط ".

 

واكد حماد ان "أهم أهداف هذه الوزارات الثلاث بلورة مذكرة التفاهم لدعم هذه البرامج"، مشيرا الى ان "مذكرة التفاهم تضمنت عدة مخرجات منها وضع استراتيجية للحماية الاجتماعية وخارطة طريق الاصلاح, اضافة الى تقديم منحة نقدية ضمن شبكة الحماية الاجتماعية تستهدف الاطفال والنساء والحوامل مع وجود روابط للصحة والتعليم، فضلا عن توسيع وصول العاملين الشباب في القطاع الخاص الى نظام الحماية الاجتماعية القائم على التوظيف وبرامج سوق العمل, كذلك الادارة المنسقة لنظم المعلومات وتاسيس سجل موحد مع دعم التنسيق الفاعل بين الجهات الحكومية وغير الحكومية لضمان التكامل في تحقيق المخرجات واصلاح نظام الحماية الاجتماعية".

 

من جانبه قال سفير الاتحاد الاوربي في العراق فيله فاريولا: ان "اصلاح الحماية الاجتماعية يركز على تحقيق ضمان اجتماعي شامل وفعال وكفوءة للفئات الضعيفة من اجل رفع مستوى الخدمات المقدمة لهم" ،مؤكدا ان "الحكومة العراقية تواجه مجموعة من التحديات بسبب الازمات المالية والاقتصادية فضلا عن التداعيات الاجتماعية الناشئة من تفشي فيروس كورونا"؟

 

ولفت حماد الى ان "مذكرة التفاهم الخاصة باصلاح الحماية الاجتماعية تقدم الدعم الشامل لحكومة العراق للمدة من (2021_2024) ".

 

من جهتها قالت وكيل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عبير الجلبي ان "هذه المذكرة تدعم عمل الوزارة من اجل رفع مستوى الخدمات وتطوير عمل الوزارة للوصول الى تحقيق أهدافها للمضي قدما في تنفيذ ما جاء بالورقة الإصلاحية (الورقة البيضاء) من خلال إعادة النظر في الآليات المتبعة بالوزارة والتي تحتاج إلى إعادة تنظيم وتحديث بغية تقديم خدمات أفضل للشرائح التي تتعامل معها الوزارة".

 

ووفقا للبيان قال وكيل وزارة التجارة وليد الموسوي ان "مذكرة التفاهم الموقعة اليوم ستحقق أهدافا كبيرة في موضوع الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية"، مضيفا "لدينا تعاون مع منظمة الأغذية العالمي لتحويل البطاقة التموينية من ورقية الى الكترونية من اجل تحقيق اهداف الحكومة العراقية ووزارة التجارة في مكافحة الفساد ومنع التكرار وتحقيق الشفافية والذي يعزز من اصلاح نظام البطاقة التموينية".

 

وأشار البيان الى ان "ممثلو منظمة اليونسيف وبرنامج الاغذية العالمي ومنظمة العمل الدولية، القوا كلمات اكدوا خلالها على تقديم الدعم الممكن لجهود الحكومة العراقية من اجل اصلاح نظام الحماية الاجتماعية، وتأتي مذكرة التفاهم هذه في اطار دعم هذه الجهود".