آخر تحديث: 2022/07/07 م. الساعة 03:32
آخر تحديث: 2022/07/07 م. الساعة 03:32

اقليم كردستان يتخلّى لبغداد عن الادارة الامنية في مناطق العمليات التركية

 

كشف المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد الصحاف عن اتفاق بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان لإدارة الملف الأمني للمناطق التي تستهدفها العمليات العسكرية التركية. 

 وقال الصحاف، في تصريح صحفي تابعه "عراقي24" إن "مستشارية الأمن القومي وبتوجيه من رئاسة الوزراء وعضوية العمليات المشتركة والجهات الامنية القطاعية المختصة وبالتنسيق مع حكومة إقليم كردستان، أجرت اتفاقاً لإدارة الملف الأمني لهذه المناطق، والتي بدورها ستستند إلى مبدأ تشاركي بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كرستان وإيجاد مبادئ وآليات لتنسيق الملف الأمني لهذه المناطق". 

 وأضاف المتحدث باسم الخارجية بأن "التحدي الذي سنواجهه بهذا الملف هو تصدير الخطر الأمني الداخلي التركي للأراضي العراقية والتعاطي معه داخل حدودنا وأراضينا الوطنية بما يشكل انتهاكاً صارخاً لمبادئ حسن الجوار، ويسيء لسيادة العراق ووحدة أراضيه ويقلق الأهالي الآمنين في شمالي العراق". 

 واستدعت وزارة الخارجية سفير تركيا لدى العراق علي رضا كوناي على خلفية العملية العسكرية التركية في اقليم كوردستان، مطالبة بانسحاب كامل للقوات التركية من الاراضي العراقية.

وسلّمت الخارجية السفير التركيّ "مُذكّرة احتجاج شديدة اللهجة" داعيةً إلى "الكفّ عن مثل هذه الأفعال الاستفزازيّة، والخروقات المرفوضة".