آخر تحديث: 2020/12/04 م. الساعة 03:55
آخر تحديث: 2020/12/04 م. الساعة 03:55

بالوثيقة .. حملة "خائبة" للكاظمي.. ايرادات المنافذ تنخفض لادنى مستوى منذ ١٠ سنوات

 

كشفت وثائق حصل عليها "عراقي24"، عن انخفاض ايرادات المنافذ الحدودية للعام 2020 مقارنة بالاعوام السابقة. وتشير الارقام الى ان ايرادات العام الجاري شهدت ادنى معدل للايرادات قياسا بالسنوات العشرة الماضية.

ويمتلك العراق نحو 22 منفذا تتوزع على البر والبحر والجو، تصل وارداتها مجتمعة الى أكثر من 25 مليون دولار يوميا، لكن ما يصل الى خزينة الدولة لا يقدر بأكثر من  10% منها، فيما يذهب ما تبقى الى جيوب جهات متنفذة واحزاب.

وتخضع جميع المنافذ رسميا لسيطرة الحكومة المركزية، وإشراف هيئة المنافذ الحدودية (هيئة مستقلة بموجب القانون العراقي). وبموجب عرف المحاصصة في توزيع المناصب في الحكومات العراقية المتعاقبة من 2003، فإن جميع الاحزاب والمكونات السياسية تتقاسم مناصب الهيئة ومغانم  المنافذ.

وبحسب الجداول التي ينشرها "عراقي24"، فإن مجمل ايرادات الكمارك في 16 منفذ حدودي لعام 2019 بلغت 943.2 مليار دينار.

وباحتساب الضرائب والرسوم فإن ايرادات الكمارك في 2019 تجاوزت 1 ترليون دينار عراقي.

في مقابل ذلك كشفت الجداول ان مجموع ايرادات الكمارك من 16 منفذا حدوديا حتى آب الماضي لم تتجاوز الـ195 مليار دينار.

وبحسب مصادر حكومية مطلعة فإن ايرادات الكمارك لشهر ايلول الماضي لم تتعدى 75 مليار دينار فقط.

وبحسب المعطيات التي اطلع عليها "عراقي24" فإن ايرادات الكمارك منذ 2010 كانت كالتالي:

2010 = 406 مليار دينار
2011 = 437 مليار دينار
2012 = 518 مليار دينار
2013 = 597 مليار دينار
2014 = 515 مليار دينار
2015 = 416 مليار دينار
2016 = 647 مليار دينار
2017 = 1.236 ترليون دينار
2018 = 1.693 ترليون دينار
2019 = 1.057 ترليون دينار

ومنذ تسلم رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي المنصب في ايار مايو 2020، توعد مرارا بمحاربة الفساد الجمركي وبفرض النظام وبسط القانون على المنافذ التجارية العراقية، وذلك خلال

وكانت قيادة العمليات المشتركة قد أعلنت في وقت سابق من شهر تموز عن إعداد خطة متكاملة لمسك المنافذ الحدودية كافة، بالتنسيق مع هيئة المنافذ بعد مسك منفذي مندلي والمنذرية بناءً على توجيهات القائد العام للقوات المسلحة بشأن السيطرة الكاملة على المنافذ الحدودية كافة، وتأمين الحرم الجمركي وفرض الأمن وتنفيذ القانون فيها.

وقال الكاظمي خلال  زيارته الى منفذ مندلي الحدودي مع إيران في محافظة ديالى شرق بغداد، في 11 تموز الماضي، أنه أطلق حملة جديدة ضد الفساد في النقاط الجمركية الحدودية، مشيرا إلى خسارة البلاد ملايين الدولارات بسبب سوء فرض الضرائب على السلع المستوردة.