آخر تحديث: 2020/12/04 م. الساعة 03:55
آخر تحديث: 2020/12/04 م. الساعة 03:55

الديمقراطيون: ترامب "كذب" بشأن إصابات الجنود الأميركيين بقصف عين الأسد

أفادت صحيفة التلغراف البريطانية، اليوم السبت، بأن الديمقراطيين اتهموا الرئيس دونالد ترامب بـ"الكذب" واخفاء اصابة عشرات الجنود الامريكان نتيجة الضربة الصاروخية الايرانية في العراق، وذلك بعد ان أعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" اصابة 34 عسكرياً بارتجاجات في الدماغ واصابات اخرى مؤلمة.

وذكر تقرير للصحيفة البريطانية أن "الرئيس الامريكي كان قد صرح في وقت سابق بعد الضربة بانه لا توجد اصابات بين صفوف القوات الامريكية في قاعدة عين الاسد نتيجة الضربة الصاروخية الايرانية ردا على اغتيال الجنرال قاسم سليماني".

وأضافت الصحيفة أن "الديمقراطيين اتهموا الرئيس بالكذب فيما وصف المرشح الرئاسي الديمقراطي جون بايدن تصرفات ترامب بانها (مثيرة للاشمئزاز)".

ونقلت "التلغراف" عن عضو الكونغرس الديمقراطية ديبي فاسرمان شولتز القول إنه "على الرغم من أن ترامب يقلل من حجم هذه الإصابات باعتبارها (صداعاً)، فإن نصف المرضى تقريبا يحتاجون إلى عملية جراحية ويمكن أن تؤدي إلى إعاقات مدى الحياة".

ووصف عضو لجنة القوات المسلحة جاك ريد أمراض الجنود الأمريكيين بأنها "مسألة خطيرة"، وقال "انها ليست صداعا كما يدعي ترامب  ومن الخطأ أن يقلل ترامب من من اهمية جراح الجنود، إنه مدين لهم بالاعتذار".

وكان بايدن قد صرح في تجمع انتخابي في نيو هامبشاير إن "الرئيس تجاهل اصابات الجنود، وبصراحة أجد ذلك مثير للاشمئزاز".