آخر تحديث: 2021/05/12 م. الساعة 12:20
آخر تحديث: 2021/05/12 م. الساعة 12:20

التخطيط تتوقع ارتفاع نسبة الفقر في العراق نتيجة للأزمة المالية

أكد وزير التخطيط نوري الدليمي، الاثنين، إن نسبة الفقر في البلاد تبلغ 20 بالمئة، فيما توقع ارتفاع هذه النسبة بسبب الازمة المالية وانتشار فايروس "كورونا".

وقال الدليمي، في تصريح صحفي، ان "نسبة الفقر في عموم العراق بلغت 20 بالمئة، بموجب آخر مسح نفذته الوزارة عام 2018"، مبينا ان "النسبة ترتفع في المحافظات الجنوبية حيث تصل في محافظة المثنى الى 52 بالمئة".

واضاف ان "النسب تتباين بين المحافظات وفقا للنشاط الاقتصادي في كل محافظة"، متوقعا "ارتفاع نسب الفقر في معدلاتها بسبب الأزمة الاخيرة، نتيجة فقدان بعض العاملين في القطاع الخاص أعمالهم وعدم وجود مصادر دخل بديلة لديهم".

وتوظف الحكومة نحو أربعة ملايين عراقي، وتدفع رواتب ثلاثة ملايين منهم، والرعاية الاجتماعية لمليون موظف.

وانخفضت أسعار خام برنت الأسبوع الحالي إلى نحو ٢٠ دولاراً للبرميل الواحد، وهو المستوى الأدنى منذ العام 2003، في أعقاب تضرر الطلب العالمي على النفط بسبب تفشي فيروس "كورونا"، وما سبقها من حرب الأسعار بين المنتجين الرئيسيين السعودية وروسيا.

ومع انخفاض الأسعار، سينخفض صافي دخل العراق بنسبة 65 في المئة في العام 2020، مقارنة بالعام الماضي، مسبباً عجزاً شهرياً قدره 4 مليارات دولار مخصصة فقط لدفع الرواتب والحفاظ على استمرارية عمل الحكومة.